عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 25-01-2012, 10:15 AM
افتراضي لا تحزن أيها المشير فانها التركة الثقيلة للمخلوع .. ولن ينسى التاريخ دورك

لا تحزن أيها المشير فانها التركة الثقيلة للمخلوع .. ولن ينسى التاريخ دورك

25-1-2012

المشير طنطاوي وهو يوجه كلمة للأمة بمناسبة عيد ثورة 25 يناير

تشعر وانت تشاهد الخطاب بان على كاهله جبل ضخم من الهموم والمشاكل

جبل صعاب واجهتها مصر خلال المرحلة الانتقاليه

وجبل اخر ممن يطالبونه بتسليم السلطة دون وجود جهة شرعية منتخبه
ليسلم لها اساسا وبفرض اسماء على ارادة الشعب وما الشعب بمريد لهم من الاساس

كل المصريين الشرفاء نزلوا الى الشارع في 25 يناير 2011 لاسقاط نظام فاسد

شرب من دماء مصر على مدار 30 عام

ولكن كل المواجهات مع الامن بعد الثورة وحتى الان الشعب منها براء

فحتى وان كانت تحمل مطالب مشروعة ولكننا لسنا مع اى مواجهات عنيفة
والخطأ وارد في ظروف ليست بالطبيعية تمر بها مصر
فمصر لم تشهد شهرا واحدا مستقرا منذ الثورة حتى الان
وكل شهر يوجد محاولات لاعادة سيناريو المواجهة مع الأمن

فحتى في صورة القاء الحجارة على الامن والسباب فكيف استفز جندي الامن

واصيبه واطالبه بعدم استخدام العنف

ان الثورة المصرية قد حققت مطلبها الرئيس وهو الاطاحة بالفرعون

والنظام السابق وايصالهم للمحاكمة كما انها قضت على مشروع التوريث

كما انها وصلت بمصر لبرلمان شرعي حقيقي وقريبا لرئيس شرعي منتخب

فلماذا نكلف مصر بأكثر ما تستطيع

كل ما استطيع قوله ان المجلس العسكري وعلى رأسه المشير

قد صنعوا بالفعل خيراً لمصر وهو الوصول بها لبر الامان

بعدما فتحت بطن البلاد بالثورة

فشاء القدر ان يكونوا هم بمثابة الجراح الذي ينهي العملية الجراحية بسلام

ويوصل المريض للشفاء بإرادة الله

ربما ما فعلوه لصالح مصر في هذة المرحلة قد يكون سببا في دخولهم الجنه

فلقد ساهموا في انقاذ مصير 80 مليون مصري تحت رايه حكمهم الانتقالي

وهذا مالم يفعله نظام مبارك على مدار 30 عام

فلم نجد سوى العبث بمقدرات الدولة ومحاولة توريثها

واهدار لمستقبل وعمر شعب باكلمه

انهم حقا يستحقون وردة شكر يوم تسليم السلطة لرئاسة مدنية منتخبة

ويستحقون ايضا ان يخلد شعار الشعب والجيش ايد واحدة

كلمة المشير بمناسبة عيد ثورة 25 يناير