آخر المشاركات
تحميل سلسلة تعلم الإنجليزية يومياً في 20 دقيقة 12 كورس           »          فروع صيانة اجهزة يونيفرسال 01112124913 خدمه توكيل معتمدة 0235700997 فرع الهرم           »          فروع صيانة وايت بوينت 01092279973 خدمه توكيل معتمدة 0235700994 الزيتون           »          فروع @ صيانة جنرال اليكتريك 01112124913 خدمه توكيل معتمدة 0235700997 خط المعادى           »          فروع صيانة غسالات وايت وستنجهاوس 01220261030 خدمه توكيل معتمدة 0235700994 الزمالك           »          فروع صيانة غسالات اطباق وستنجهاوس 01092279973 خدمه توكيل معتمدة 0235700997 مصر الجديد           »          فروع صيانة فريزر فريجيدير 01220261030 خدمه توكيل معتمدة 0235700994 التجمع الخامس           »          فروع صيانة ديب فريزر كلفينيتور 01112124913 خدمه توكيل معتمدة 0235700997 النزهة الجديد           »          فروع صيانة ثلاجة ويرلبول 01220261030 خدمه توكيل معتمدة 0235700994 الدقى whirlpool           »          فروع صيانة غسالات شارب 01092279973 خدمه توكيل معتمدة 0235700997 مدينه نصر sharp           »         





اخر الأخبار





العودة   قاعدة المعلومات المصرية > الأقسام الرئيسية > قاعدة المعلومات العربية > الملفات التاريخية والسياسية العربية الهامة

الملفات التاريخية والسياسية العربية الهامة ملفات التاريخ العربي والعصر الحديث


 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 18-01-2011, 08:12 PM
افتراضي الشعب التونسي يرفض استمرار باقي نظام بن علي المخلوع

إنسحاب المعارضة من الحكومة التونسية بسبب إشراك الحزب الحاكم في الحكومة



أعلن الاتحاد العام التونسي للشغل (المركزية النقابية) وحزب التكتل الديمقراطي انسحاب وزرائهما من حكومة الوحدة الوطنية, بعد المظاهرات التي شهدتها عدة مدن تونسية للمطالبة بإقصاء حزب التجمع الدستوري الديمقراطي من الحياة السياسية.
وقال عبيد البريكي مساعد الأمين العام لاتحاد الشغل للتلفزيون التونسي إن القرار اتخذ بسبب استمرار وجود أعضاء حزب التجمع الدستوري الديمقراطي الحاكم حزب الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي في الحكومة.
وأضاف أن القرار هو استجابة لمطالب الناس في الشوارع.
والوزراء الثلاثة الذين أسندت إليهم مناصب صغيرة في الحكومة الجديدة هم حسين ديماسي وزير التكوين المهني والتشغيل ووزيرا دولة هما عبد الجليل البدوي وأنور بن قدور
وقالت وسائل إعلام عربية إن الانسحابات جاءت احتجاجا على ما وصفته المعارضة باستئثار التجمع الدستوري الديمقراطي بالوزارات السيادة وأهم الحقائب, إضافة إلى ما أثارته تصريحات وزير الداخلية أحمد فريعة حول الأحداث التي جرت في تونس في الفترة الأخيرة.
وكان وزير الداخلية التونسي في الحكومة المؤقتة أحمد فريعة قد أعلن أمس أن الاحتجاجات الاجتماعية التي دفعت الرئيس بن علي إلى الهروب من تونس خلفت 78 قتيلا و94 جريحا وخسائر مادية كبيرة.
وأضاف فريعة أن الاحتجاجات شعبية وليست ملكا لأي طرف سياسي، محذرا من الدعوات إلى إحداث فراغ سياسي في البلاد، وإقصاء التونسيين الذين يعملون في أجهزة الأمن أو الذين ينتمون إلى الحزب الحاكم السابق.
واعتبرت المعارضة التونسية أن تصريحات فريعة لم تتحرر بعد من عهد بن علي, مشيرة إلى تجاهله الكشف عن الجهة التي تقف وراء أحداث العنف وعمليات النهب والعصابات المسلحة التي تبث الرعب في صفوف الأهالي.
يأتي ذلك فيما, تظاهر اليوم مئات من أنصار المعارضة في العاصمة تونس ضد حكومة الوحدة الوطنية التي أعلنت تشكيلتها أمس.
وقال شهود عيان إن الشرطة التونسية استخدمت القنابل المسيلة للدموع لفض المظاهرة.
وأوضحت المصادر أن بضع مئات شاركوا في الاحتجاج وكان معظمهم من أنصار المعارضة ونقابيون وأنها كانت سلمية لكن الشرطة فضتها.
وقال الطالب أحمد ألحاجي إن “الحكومة الجديدة خدعة. إنها إهانة للثورة التي سقطت فيها أرواح وسفكت دماء.”
وقال محتجون إنهم لا يريدون اي أعضاء من الحزب الحاكم في الحكومة الجديدة وحمل البعض لافتات تطالب بسقوطه.
وقال المحتج سامي بن حسن “هذه مظاهرة سلمية ولترى ما حدث”, واضاف أن “المشكلة مع الحكومة الانتقالية ان بها عددا من وزراء الحكومة القديمة. عمري 30 عاما ولم احقق شيئا لان النظام القديم دكتاتوري”.
وفي سياق مغاير، دافع رئيس الوزراء التونسي محمد الغنوشي عن احتفاظ عدد من الوزراء في النظام السابق، بقيادة الرئيس المخلوع زين العابدين بن على، بمناصبهم في الحكومة المؤقتة.

وقال الغنوشي إن الوزراء الذين احتفظوا بمناصبهم في الحكومة المؤقتة “أيديهم نظيفة”، مضيفا “لقد احتفظوا بمناصبهم لأننا نحتاجهم الآن”.
وفي الوقت نفسه أعرب الغنوشي عن معارضته لعودة زعيم الإسلاميين التونسي راشد غنوشي، المحكوم عليه بالسجن مدى الحياة عام 1991، من منفاه في لندن، مضيفا ضرورة أن يتم إقرار قانون عفو أولا قبل عودة راشد غنوشي إلى البلاد.
يذكر أن المعارضة التونسية كانت قد نظمت أمس عدة مظاهرات في العاصمة ومدن أخرى من بينها الحامة بولاية قابس والرديف بولاية قفصة والقصرين تندد بمشاركة الحزب الحاكم في الحكومة، وتهتف بسقوط التجمع الدستوري الديمقراطي “الدكتاتوري”, واستعملت الشرطة خراطيم المياه في الشارع الرئيسي للعاصمة في محاولة لتفريق المحتجين.


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المخلوع , التونسي , الشعب , استمرار , باقي , يرفض , نظام

أضفِ تعليقك



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

أخبار منوعة












 اضف بريدك ليصلك كل جديد بقاعدة المعلومات المصرية        


facebook   

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 08:43 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO TranZ By Almuhajir
دعم Sitemap Arabic By

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!