آخر المشاركات
بطاقة تكافل الشرق الأوسط للرعاية الصحية           »          معالج روحاني في السعوديه 004917658806003           »          جلب الحبيب العنيد بالملح 004917658806003           »          عالم روحاني في السعوديه 004917658806003           »          شيخ روحاني مضمون 004917658806003           »          ايات لجلب الحبيب في ساعة 004917658806003           »          ايات لجلب الحبيب في ساعة 004917658806003           »          اعراض سحر التفريق بين الزوجين 004917658806003           »          جلب الحبيب بالملح الناعم 004917658806003           »          اقراص يونغ يانغ الخاصة بالرجل Yong Gang           »         





اخر الأخبار





العودة   قاعدة المعلومات المصرية > الأقسام الرئيسية > قاعدة معلومات مصر > النقاش المصري العام

النقاش المصري العام ساحة النقاش المصري العام والمقالات والاراء


 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 24-01-2012, 03:36 PM
افتراضي ‏4 تظاهرات خلال الجلسة الأولى لـ«برلمان الثورة»

الكتاتني رئيس لمجلس الشعب...‏4 تظاهرات خلال الجلسة الأولى لـ«برلمان الثورة»

24-1-2012

تظاهرات خلال الجلسة الأولى لـ«برلمان

انتخب مجلس الشعب المصري في جلسته الافتتاحية محمد سعد الكتاتني، الأمين العام لحزب «الحرية والعدالة» ليكون الرئيس الأول لبرلمان ما بعد مرحلة حسني مبارك، في وقت يسيطر النواب الإسلاميون على ثلاثة أرباع المجلس المكون من 508 أعضاء.

وقال الكتاتني، في كلمة ألقاها بعد إعلان انتخابه: «من هنا من على هذا المنبر وهذه المنصة نعلن للشعب المصري والعالم أجمع أن ثورتنا مستمرة ولن يهدأ لنا بال ولن تقر أعيننا حتى تحقق الثورة كل أهدافها فنقتص للشهداء بمحاكمات عادلة وفعالة وسريعة ونعيد بناء مصر الجديدة الدولة الوطنية الدستورية الوطنية الحديثة».


وشكر الكتاتني من صوت له ومن صوت ضده، وقال: «هذه هي الديمقراطية التي غابت عن هذه القاعة لعقود وانتزعها الشعب لتصبح مصدر شموخ». ووعد بالحياد والعدالة وأن يكفل للنواب الحق الكامل بالتعبير.

وشدد الكتاتني على ضرورة أن تكون اللجنة المكلفة بصياغة الدستور معبرة عن كل أطياف الشعب، كما دعا لتعزيز مكافحة الفساد وتطوير القوانين.

وانتخب النائب الكتاتني بأغلبية أصوات 399 نائباً من أصل 503 نواب، واختار حزب «الحرية والعدالة» الكتاتني قبل أسبوع ليكون مرشحه لرئاسة البرلمان المصري الجديد، في خطوة عكست الثقل الذي يتمتع به الحزب الذي يشكل الذراع السياسية لتنظيم «الإخوان المسلمين».

وكمؤشر على سيطرة الطيف الإسلامي، أضاف العضو ممدوح إسماعيل الذي ينتمي لحزب النور خلال أدائه اليمين القانونية العبارة «فيما لا يخالف شرع اللـه» إلى اليمين التي تقول «أقسم باللـه العظيم أن أحافظ مخلصاً على سلامة الوطن والنظام الجمهوري وأن أرعى مصالح الشعب وأن أحترم الدستور والقانون». وطلب رئيس المجلس منه الالتزام بالنص لأن أي إضافة إليه طبعاً ستكون غير قانونية وغير دستورية.

وكرر أكثر من نائب إضافة عبارة «فيما لا يخالف شرع اللـه» إلى اليمين أو قيلت منفصلة بعد أداء اليمين على حين شدد رئيس الجلسة على أن العبارات المضافة والتعقيبات المنفصلة ستحذف من المضبطة.

وتأتي هذه الدورة قبل يومين من الذكرى الأولى الأربعاء لبداية الاحتجاجات التي دفعت الرئيس المصري إلى التنحي بعد حكم دام ثلاثين عاماً.
ووصلت إلى محيط مبنى مجلس الشعب المصري 4 تظاهرات سلمية انطلقت من مناطق مختلفة في القاهرة، وذلك للمطالبة بتنفيذ باقي مطالب الثورة المصرية.
وقد انطلقت التظاهرة الأولى من أمام مقر الاتحاد العام للنقابات العمالية المستقلة في شارع القصر العيني وسط القاهرة، تطالب بتحديد حدين أدنى وأقصى للأجور وتطبيق نظام الضرائب التصاعدية على الأرباح الرأسمالية، فيما طالب المشاركون بالتظاهرة الثانية التي انطلقت من أمام دار القضاء العالي، بالإفراج الفوري عن كل المعتقلين السياسيين في السجون العسكرية والوقف التام للمحاكمات العسكرية للمدنيين وتحويل الجنائيين للمحاكم المدنية.

وطالب المشاركون في التظاهرة الثالثة التي انطلقت من ميدان عبد المنعم رياض القريب من مجلس الشعب، بـ«القصاص» من قتلة متظاهري الثورة المصرية، على حين طالب مثقفون وفنانون شاركوا في التظاهرة الرابعة التي انطلقت من أمام دار الأوبرا، بتأكيد حرية الرأي والتعبير والإبداع.

وقد احتشدت أعداد كبيرة من المنتمين للتيار الإسلامي، حول مجلس الشعب، مردِّدين هتاف «اللـه أكبر.. ظهر الحق»، و«أحمد عز فين.. نواب الشعب أهم»، في إشارة إلى أحمد عز ممثل الأغلبية النيابية في عهد النظام السابق.

وأقامت عناصر الأمن حواجز حديدية وأطواقاً أمنية حول مبنى مجلس الشعب، فيما انتشرت عناصر من الجيش في حديقة المجلس.

ويستعد ألوف النشطاء لتظاهرات حاشدة في الذكرى الأولى للاحتجاجات غداً الأربعاء تطالب بإنهاء الإدارة العسكرية لشؤون البلاد على الفور ويتهمون المجلس العسكري بالفشل في تحقيق أهداف الانتفاضة.

وحصل حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الأخوان المسلمين التي كانت محظورة في عهد مبارك على أكبر عدد من مقاعد مجلس الشعب في أول انتخابات حرة منذ عقود من الزمان



مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لـ«برلمان , الأولى , الثورة» , الجلسة , تظاهرات , جمال

أضفِ تعليقك



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

أخبار منوعة












 اضف بريدك ليصلك كل جديد بقاعدة المعلومات المصرية        


facebook   

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:18 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO TranZ By Almuhajir
دعم Sitemap Arabic By

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!