آخر المشاركات
زيت المعجزة زيت يعالج جميع الام المفاصل بشكل نهائي           »          مستخلص سمك القرش Shark Extract للرجال           »          حل واجب B222b الان 00966597837185 حلول واجبات المهندس احمد الجامعة العربية المفتوحة           »          حبوب مقويه (ماكس سايز max size لكل رجل يعشق زوجته )           »          زيت المعجزة زيت يعالج جميع الام المفاصل بشكل نهائي           »          كبسولات شداد القوة Hercules capsules للرجال قوة وتأخير           »          احذر من المشايخ النصابين 00201280696550 - 00201124436244 - 00201222935477           »          احذر من المشايخ النصابين 00201280696550 - 00201124436244 - 00201222935477           »          احذر من المشايخ النصابين 00201280696550 - 00201124436244 - 00201222935477           »          احذر من المشايخ النصابين 00201280696550 - 00201124436244 - 00201222935477           »         





اخر الأخبار





العودة   قاعدة المعلومات المصرية > الأقسام الرئيسية > قاعدة معلومات مصر > النقاش المصري العام

النقاش المصري العام ساحة النقاش المصري العام والمقالات والاراء


 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 24-01-2012, 11:45 PM
افتراضي عام على الثورة المصرية (أين الخلل؟ ) - د. عمرو الشوبكى

عام على الثورة المصرية (أين الخلل؟ ) - د. عمرو الشوبكى

24-1-2012

الثورة المصرية (أين الخلل؟ عمرو

من المؤكد أن الثورة المصرية اتخذت مساراً خاصاً ساهم فى ارتباكها وعدم قدرتها على تحقيق كثير من مطالبها، فهى منذ اليوم الأول لم يكن لها قيادة ولا مجلس انتقالى ولم تنجح جمعيتها الوطنية للتغيير فى أن تضم كل أطياف المعارضة، ومع ذلك امتلكت الثورة نفسا شبابيا جريئا، نجح فى القيام بعمل عظيم تمثل فى إسقاط مبارك وحاشيته، لكنه فشل فى ١١ فبراير فى أن يفرض قيادة تمثل الثورة (البرادعى كان الرجل المناسب) وتشارك المجلس العسكرى فى قيادة المرحلة الانتقالية.

إن معضلة الثورة المصرية تكمن فى مرحلة ما بعد إسقاط رموز النظام والتخبط الذى أصابها، نتيجة رعونة وأخطاء بعض الثوار، وانقسام النخب السياسية، وأخطاء المجلس العسكرى، وطبيعة الإرث الذى تركه مبارك من فوضى وعشوائية جعل البعض يتعامل مع الثورة وكأنها هدم لكل القواعد والقوانين لكونها كذلك، وليس لأنها سيئة أو جيدة فى مشهد صار فيه الكل يشتم فى الكل، والبلاد واقفة فى مكانها بما يعنى عمليا أنها ترجع خطوات للوراء.

والمؤكد أن هناك كثيراً من شباب الثورة تعامل معها على أنها وسيلة وأسس، أو شارك فى أحزاب سياسية جديدة، وهناك من حرص على أن يبنى مؤسسات سياسية واجتماعية تدار بشكل ديمقراطى، وهناك من انخرط فى جمعيات للتوعية السياسية متطوعا، يطوف القرى والنجوع دون أى مقابل، وهناك قلة اكتفت بالتخوين والشتائم لتخفى خيبتها وفشلها فى القيام بأى عمل ذى قيمة لخدمة مستقبل هذا البلد.

إن الغالبية الساحقة من شباب مصر صنعت عملا عظيما، حين التحمت بعموم الناس واحترمت رغباتهم وقدمت شعارات قريبة منهم وممارسات لا تستفزهم ولا تتعالى عليهم، وشارك كثير منهم فى الانتخابات التشريعية، ونجح البعض، وخاض البعض الآخر معارك مشرفة حتى لو لم يوفق.

إن الخلل فى مسار الثورة المصرية ليس فى أنها لم تحمل السلاح ولم تسقط مؤسسات الدولة أو أنها لم تكن راديكالية بصورة كافية، إنما لأنها لم تضع يدها على خريطة طريق صحيحة للمرحلة الانتقالية، فلم تصلح أى مؤسسة تركها النظام السابق، ومازالت تدير المرحلة الانتقالية بطريقة النظام القديم نفسها، كما أن عدم توافقها فى يوم ١١ فبراير على شخص واحد يقود المرحلة الانتقالية بالشراكة مع المؤسسة العسكرية وانقسام القوى السياسية المبكر بعد أن نجحت بامتياز فى معركة إسقاط مبارك وتعثرت (ولا نقول فشلت) فى معركة ما بعد مبارك.

إن من يتصور أن الثورة المصرية مشكلتها فى عدم راديكاليتها، وأن الحل فى الرطانة السياسية ومزيد من الشعارات الثورية مخطئ خطأ كبيراً، لأن التحدى الحقيقى الذى يواجهها هو غياب أى اهتمام بخلق بديل سياسى أو اقتصادى أو تشريعى من أى نوع لصالح «الفيتو» على كل شىء من الحكومة إلى الجيش إلى البرلمان، فالكل مطلوب إسقاطه دون تقديم أى بديل أو حتى الاهتمام بطرح أى بديل.

لا توجد ثورة لا تنتقل من الشارع إلى مرحلة بناء الدولة، ولا توجد تجربة تغيير ناجحة لا تقوم بتغيير جذرى فى بنية المؤسسات العامة وطريقة عمل الوزارات والجامعات ووسائل الإعلام، وتضع نمطاً جديداً للإدارة يتسم بالكفاءة والمهنية.. وهى كلها أمور لم نفعل فيها شيئا لأننا انشغلنا بالأشخاص وليس بالمؤسسات، فتغيير الأشخاص أمر سهل وإدانتهم أمر أسهل، لكن بناء المؤسسات أمر صعب، وهذا هو الفارق بين الثورات وتجارب التغيير التى نجحت وتلك التى تعثرت.


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(أين , المصرية , الثورة , الحمل؟ , الشوبكي , عمرو

أضفِ تعليقك



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

أخبار منوعة












 اضف بريدك ليصلك كل جديد بقاعدة المعلومات المصرية        


facebook   

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:39 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO TranZ By Almuhajir
دعم Sitemap Arabic By

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!